قديم 06-26-2012, 05:27 PM   #1 (permalink)

عضو فضي

 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 200
افتراضي وقفات مع الإجازة




وقفات مع الإجازة...

سامي بن خالد الحمود


1) الوقت هو الحياة :

اعلم أن الوقت الذي أنت فيه هو حياتك، إذا أهملته أهملت حياتك، وإذا عمَّرته عمَّرت حياتك، ولأهمية الوقت بالنسبة للمسلم فإن الله سبحانه وتعالى أقسم به فقال: { وَالْعَصْرِ } [العصر:1]، { وَالْفَجْرِ } [الفجر:1]، { وَالضُّحَى } [الضحى:1]، { وَالشَّمْسِ وَضُحَاهَا} [الشمس:1]، { وَاللَّيْلِ إِذَا يَغْشَى } [الليل:1]، إلى غير ذلك من آيات القرآن الكريم .

يقول ابن القيم رحمه الله : ( السنة شجرة، والشهور فروعها، و الأيام أغصانها، والساعات أوراقها، والأنفاس ثمرها، فمن كانت أنفاسه في طاعة فثمرته طيبة، ومن كانت في معصية فثمرته حنظل ) . فأي الثمار تريد .

خصائص الوقت :

1) أن ما مضى منه لا يعود . الوقت كالسيف .
2) أنه محدود ، ومجهول الأجل بالنسبة للإنسان ، (فإذا جاء أجلهم فلا يستأخرون ساعة).
3) أن أكثر الناس يغبنون في الوقت قال الناطق بالوحي : { نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ } [رواه البخاري عن ابن عباس ].

شاب تعرض لحوادث وأصبح مقعداً في جسده .. وآخرون في السجون ممن منّ الله عليهم بالهداية في داخل السجون لا يتحركون إلا داخل أربعة جدران وجدتهم يستثمرون أوقاتهم بصورة صحيحة وجيدة .
4) أن الإنسان محاسب على أوقات العمر كلها ( ما يلفظ من قول )
روى الترمذي وغيره بسند صحيح عن أبي برزة الأسلمي عن النبي قال: { لا تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع خصال:..... ذكر منها: عن عمره فيما أفناه؟... }.

إذن لا بد من استغلال الوقت بالأعمال النافعة في الدنيا والآخرة.
حفظ القرآن - طلب العلم - الدعوة إلى الله - بر الوالدين والأقارب - المراكز الصيفية - مجامع الخير - برامج أسرية .

2) اتق الله حيثما كنت :

قال صلى الله عليه وسلم : اتق الله حيثما كنت . كما عند الترمذي عن أبي ذر وهذا من جوامع الكلم .
تقوى الله ليست محددة بزمان ولا مكان ، وأنت عبد لله في إجازة أو غيرها .
مهمة الإنسان في هذه الحياة عبادة الله ، فهي سر وجوده ووسام عزه، وتاج شرفه، وإكسير سعادته، تلكم هي عبوديته لربه عز وجل، وتسخيره كل ما أفاء الله عليه للقيام بها، وعدم الغفلة عنها طرفة عين، كما قال تعالى: وَمَا خَلَقْتُ ٱلْجِنَّ وَٱلإِنسَ إِلاَّ لِيَعْبُدُونِ [الذاريات:56].

المسلم الحق ثابت على مبادئه، معتز بدينه وعقيدته، في كل زمان ومكان ، فمحياه كله لله، وأعماله جميعها لمولاه، { قُلْ إِنَّ صَلاَتِى وَنُسُكِى وَمَحْيَاىَ وَمَمَاتِى للَّهِ رَبّ ٱلْعَـٰلَمِينَ لاَ شَرِيكَ لَهُ وَبِذٰلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَاْ أَوَّلُ ٱلْمُسْلِمِينَ }

3) إلى أين تسافر ؟ :

السفر أنواع ، منه الواجب والمستحب والمباح والمحرم .
اسأل نفسك وأنت تدعو دعاء السفر اللهم إني أسألك في سفري هذا البر والتقوى .
هل جعلت لك من هذا الدعاء حظاً .. أين البر والتقوى .

منهم من يسافر إلى بيت الله الحرام أو مدينة الرسول صلى الله عليه وسلم أو لصلة رحم ، فيرجع إن رجع من سفره مثاباً مأجوراً ، وإن مات مات على عمل صالح .

ومنهم من يسافر للترويح البريء وهذا مباح ، وقد يكون عوناً للإنسان على الطاعة .
ومن السفر ما هو محرم ،
كالسفر لبلاد الكفر بلا ضرورة ،
وقد ذكر أهل العلم شروطاً ثلاثة لجواز السفر إلى بلاد غير المسلمين،
أولها: أن يكون عند الإنسان دين يدفع به الشهوات،
ثانيها: أن يكون عنده علم يدفع به الشبهات،
ثالثها: الضرورة الشرعية كعلاج ونحوه.
ومن السفر المحرم السفر لبعض البلدان الفاسدة ، وقضاء الأوقات فيها على المحرمات .
كم من الشباب الذين يسافرون عبر بوابات المطار ، فيعودون عبر بوابات الإيدز والمخدرات ، أو ينسلخون من دينهم وعقيدتهم .
وإحصائيات الإيدز بدأت في الازدياد في الدول العربية بل والخليجية .
بل وحتى بعض كبار السن لم يسلموا من هذه الشهوات .

فهذا شيخ قد جاوز عمره الستين سنة ، سافر من هذه البلاد إلى هناك ليتعاطى الخمور ويقع في أحضان المومسات - عافاني الله وإياكم- فشرب في اليوم الأول ست زجاجات من الخمر، وشرب في اليوم التالي أكثر من ذلك، وشرب في اليوم الثالث اثنتي عشرة زجاجة؛ فشعر بثقل وذهب ليتقيأ (أكرمكم الله ) في دورة المياه فسقط ومات هناك وبعد طول الوقت وجدوه ميتاً ورأسه في دورة المياه - عافانا الله و إياكم من ذلك .

4) كيف يكون السفر مباركاً :

القاعدة بإيجاز المحافظة على أوامر الله ، واجتناب نواهيه .
أما الأوامر فعلى رأسها المحافظة على الصلوات ، والحذر من تضييع الصلوات ، أو السهر ثم تضييع صلاة الفجر هل يليق بالمسلم أن يعطي نفسه إجازة دينية في السفر ، والله يقول وَٱعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّىٰ يَأْتِيَكَ ٱلْيَقِينُ [الحجر:99].
وأما النواهي فكثيرة تجنب حضور المنكرات كالحفلات الغنائية ، ومن المعلوم أن سماع الغناء والموسيقى محرم أشد التحريم .
ومن المنكرات أيضاً: التساهل في مسألة الحجاب والستر بحجة السفر والسياحة، أو اختلاط النساء بالرجال في الأماكن العامة والحدائق والمنتزهات ، أو التجوال في الأسواق دون هدف .

5) كلنا مسافرون :

كل إنسان في هذه الحياة مسافر إلى ربه كما يقول ابن القيم فمن الناس من يحط رحله في الجنة ومنهم من يحط رحله في النار ، فلا تغرنكم الحياة الدنيا ولا يغرنكم بالله الغرور .

إنه السفر الذي لا بد له من التزود ( وتزودوا فإن خير الزاد التقوى)

قال الشاعر:

تزود للذي لا بــد منـــه *** فـــإن الموت ميـــقات الــعباد

أترضى أن تكون رفيق قوم *** لهم زاد وأنت بغير زاد


__________________



سبحان الله وبحمده .....سبحان الله العظيم
غروب القمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-26-2012, 05:47 PM   #2 (permalink)

مشرفة الأقسام العامة

 
الصورة الرمزية هديل الطير

 
تاريخ التسجيل: Jun 2010
المشاركات: 5,244
افتراضي

،،



يعطيك العافية


،،
__________________
،،
اللهم آرحم من غادر دنيانا إليك
،،
هديل الطير غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-2012, 02:09 AM   #3 (permalink)

عضو نشيط

 
تاريخ التسجيل: Jun 2012
المشاركات: 62
افتراضي

يعطيكي العافيه
القناص نايف غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-2012, 07:54 PM   #4 (permalink)

عضو مميز

 
تاريخ التسجيل: Dec 2011
الإقامة: السعوديه
المشاركات: 119
افتراضي

يعطيكي العافيه
رهف الياسر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-01-2012, 11:00 PM   #5 (permalink)

صديق لغتي الذهبي

 
تاريخ التسجيل: Oct 2010
المشاركات: 1,172
افتراضي

اختيار رائع
مشكوووووورة
__________________

ياسامع كل صوت
ويا بارئ النفوس بعد الموت
يامن لايشغله شيء عن شيء اجعل لي من كل ضيق فرجاًومخرجا
مربية الأجيال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد



يتصفح الموضوع حالياً : 1 (0 عضو و 1 زائر)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 07:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO Trans by
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi